أدباء وكتاب يمنيين يطلقون نداءات بإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد الذين أعلنوا عن أتحاد أدباء وكتاب الجنوب

أدباء وكتاب يمنيين يطلقون نداءات بإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد الذين أعلنوا عن أتحاد أدباء وكتاب الجنوب

عبدالعزيز الفتح_ اليمن

في سابقة خطيرة ومخالفة للأنظمة والقانونيين الخاص باتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين أعلن مجموعة من أتحاد االأدباء والكتاب في جنوب اليمن مجلس تأسيسي لاتحاد الأدباء والكتاب بالجنوب وهذا يعتبر مخالف للأنظمة الداخلية واللوائح التنفيذيه لإتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين.
وقد أطلق مجموعة من الكتاب والأدباء اليمنيين في مواقع التواصل الاجتماعي نداءات بإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد من تورطو في هذا العمل المخالف للقوانين
وقال أنور داعر البخيتي عضو أتحاد الأدباء والكتاب رئيس الحركة الاحتجاجية لاستعادة الدور التاريخي والوطني لاتحاد الادباء والكتاب اليمنيين
يعتبر اتحاد الادباء والكتاب اليمنيين نواة الوحدة اليمنية وتم تأسيسه وفق هذا المبدأ الوحدوي في السبعينات من القرن المنصرم من قبل قامات ادبية ووطنية ابرزهم عبدالله البردوني وعمر الجاوي رغم التحديات انذاك..
وللاسف الشديد نجد اليوم بعض من اعضاء هذا الاتحاد يعقدون المؤتمر التاسيسي لما يسمى اتحاد ادباء وكتاب الجنوب !!
ونحن ازاء هذا نطالب قيادة الاتحاد باتخاذ الاجراءات القانونية المتمثل في قرار الفصل لمن ثبت انخراطه في هذا الكيان وهو عضو في اتحاد الادباء اليمنيين كون ذلك مناقضا لمبادئ الاتحاد و مخالفا للنظام الاساسي واللوائح التنظيمية ..
ونحمل قيادة الاتحاد المسؤولية التاريخية والوطنية في حال عدم اتخاذ الاجراءات القانونية حيال ذلك ، وسنعتبره مباركة ضمنية لهذا التوجه فالتاريخ لا يرحم.



التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقعنا الإلكتروني، الالتزام بالحوار البناء وآداب وقواعد النقاش عند كتابة الردود و التعليقات. وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع... مع كل الإحترام والتقدير إليكم من إدارة موقع منارة الشرق للثقافة والإعلام.