د. عزيز منتصر/ يكتب بقلمه: وجودي

د. عزيز منتصر/ يكتب بقلمه: وجودي

أحلم بالأمس
أحلم اليوم
لكن أحلامي
قطعة ثلج في كأس الحاضر
لماذا أحلم
هل أنا موجود
وجودي بالأرض
شعور بسيط
بحلم كبير
حلم بالزهور
لكنه لا يصنع العطور
لأنه ذابل في حديقة واقعي
أذبلته برودة حاضري
أذبلته رياح الأماني
وأحزان زماني
ولكمات من الخلف
صوت وجودي
يصرخ كالملسوع
في وجه أحلامي
في وجه مقبرة البسطاء
في وجه من ينام في فراشي
ويتركني في العراء
في وجه من يسلب مني حبات الزيتون
ويبيع لي الزيوت
يصرخ وجودي
كم حلمت
أحلامك شاخت
وعلى أرضها نصبت خيام الذل
قبل وجود حلمي
كنت قبلة ولمسة وزغرودة
كنت نظرات تبتسم
لمن يحزنني
وبعد وجود حلمي
قادني إلى اليقين
إلى الحياة الناقصة




التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقعنا الإلكتروني، الالتزام بالحوار البناء وآداب وقواعد النقاش عند كتابة الردود و التعليقات. وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع... مع كل الإحترام والتقدير إليكم من إدارة موقع منارة الشرق للثقافة والإعلام.