وزير الشباب والرياضة يطمئن على سير إعداد المنتخب الوطني قبل مشاركته في كأس آسيا.. بن حيدره: إهتمام قيادة الدولة بالمنتخب انعكس إيجابيا على معنويات اللاعبين

وزير الشباب والرياضة يطمئن على سير إعداد المنتخب الوطني قبل مشاركته في كأس آسيا.. بن حيدره: إهتمام قيادة الدولة بالمنتخب انعكس إيجابيا على معنويات اللاعبين

خاص/ أبوظبي

أجرى وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري اتصالا هاتفيا ببعثة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم التي تتواجد حاليا في العاصمة الإماراتية أبوظبي للمشاركة في بطولة كأس آسيا.

وخلال اتصاله الهاتفي بوكيل وزارة الشباب والرياضة- رئيس بعثة المنتخب- طلال بن حيدرة، أكد البكري أن الشعب اليمني يقف خلف المنتخب ويدعمه ويؤازره لتقديم مستوى مشرف في هذا الحدث التاريخي.

كما أطمأن وزير الشباب والرياضة على سير أداء التدريبات والمعنويات والاستعدادات للمباراة الأولى أمام المنتخب الإيراني، حاثا اللاعبين على تقديم أداء بطولي ومشرف لليمن.

ونقل الوزير البكري تحيات وتقدير فخامة رئيس الجمهورية المشير الركن عبدربه منصور هادي، ونائبه الفريق الركن علي محسن الاحمر، ودولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك إلى بعثة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، وحثهم على بذل كل الجهود لعكس صورة طيبة ومشرفة عن اليمن.

وقال وزير الشباب والرياضة إن القيادة السياسية تتابع عن كثب استعدادات المنتخب الوطني لخوض غمار المونديال الآسيوي، وتتطلع لمشاركة إيجابية للمنتخب في البطولة، لتشريف أكثر من ثلاثين مليون يمني.

من جهته قدم وكيل وزارة الشباب والرياضة- رئيس بعثة المنتخب الوطني- طلال بن حيدرة شكره وتقديره لفخامة رئيس الجمهورية المشير الركن عبدربه منصور هادي ونائبه الفريق الركن علي محسن الأحمر ودولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك و وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري ورئيس الاتحاد العام لكرة القدم أحمد صالح العيسي، على دعمهم واهتماهم المستمر بالمنتخب الوطني منذ المراحل الأولى للتصفيات وحتى الإعداد، وصولا إلى اليوم والمنتخب على أعتاب مشاركة تاريخية.

وقال بن حيدرة إن هذا الاهتمام والدعم من قيادة الدولة له وقع كبير على نفوس ومعنويات اللاعبين، وسيزيد من تحفيزهم لتقديم مستوى كبير في البطولة.

هذا ويدشن منتخبنا الوطني مشاركته ببطولة كأس آسيا يوم الإثنين المقبل أمام المنتخب الإيراني على استاد محمد بن زايد بالعاصمة الإماراتية أبوظبي.



التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقعنا الإلكتروني، الالتزام بالحوار البناء وآداب وقواعد النقاش عند كتابة الردود و التعليقات. وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع... مع كل الإحترام والتقدير إليكم من إدارة موقع منارة الشرق للثقافة والإعلام.