الرفيق القائد المناضل المؤسس لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني. الدكتور صبحي غوشة

الرفيق القائد المناضل المؤسس لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني. الدكتور صبحي غوشة

الرفيق القائد المناضل المؤسس لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني.
الدكتور صبحي غوشة الذي أمضى حياته مناضلا في سبيل الوطن والشعب والقضية .
لروحه الرحمة ولكافة شهداء ومناضلي شعبنا .
لمحه عن الرفيق القائد من هو الدكتور صبحي سعدالدين غوشه

من مواليد حي الشيخ جراح في القدس 31/3/1929 .
درس في مدارس القدس الابتدائية والثانوية ـ مدرسة سانت جورج (مدرسة المطران)‎‏
درس الطب في الجامعة الأمريكية في بيروت وتخرج عام 1953 يحمل شهادة دكتوراه في الطب والجراحة.
تزوج عام 1961 من السيدة أمل جودت أديب الدجاني ورزق بثلاثة أولاد سعدالدين، وسنان ثائر، وسامر.
عمل طبيباً في القدس ـ في وكالة الإغاثة، وفي عيادته الخاصة، ومتطوعاً في جمعية المقاصد الخيرية، و الاتحاد النسائي، و الهلال الأحمر ، و دار الطفل العربي حتى عام1969
أسس وترأس الهيئة الإدارية ل جمعية المقاصد الخيرية 1954 ـ 1966 وأنشأ مستشفى المقاصد الخيرية ـ القلعة الوطنية الصامدة في القدس.
من مؤسسي وقيادات حركة القوميين العرب في الأردن وقد تم اعتقاله في سجون الأردن 1957 ـ 1959، و 1963 ـ 1964، وعام 1966.
فاز بعضوية بلدية القدس بأعلى الأصوات في انتخابات 1959، وكذلك فاز بأعلى الأصوات في انتخابات مجلس أمانة القدس عام 1963.
بعد الاجتياح الصهيوني واحتلال القدس 5/6/1967 بدأ بمقاومة هذا الاحتلال وأنشأ جبهة النضال الشعبي الفلسطيني وأعلنها 15/7/1967 حيث بدأت نشاطاتها المختلفة مما أدى إلى اعتقاله 22/7/1967 ومرة أخرى في آذار 1969، حيث حوكم أمام المحاكم العسكرية التي حكمت عليه بالسجن 12 عاماً، ولكن أفرج عنه بسبب حالته الصحية وتم إبعاده عام 1971.
عمل في وزارة الصحة في الكويت لمدة ثلاث سنوات ثم في عيادته الخاصة حتى نهاية عام 1990 وترأس اتحاد الأطباء والصيادلة الفلسطينيين 1976 ـ 1978، وأسس وترأس صندوق القدس الخيري في الكويت 1982، وقام بعدة نشاطات اجتماعية وفنية فرقة القدس للتراث الشعبي
أسس وترأس لجنة يوم القدس مع جمعية الخريجين الكويتية 1988 وأقامت اللجنة ندوتها الأولى في الكويت 2-5 اكتوبر 1989 حيث شارك فيها عدد كبير من الباحثين.
انتقل إلى عمان 1991 حيث مارس العمل في عيادته الخاصة.
أعاد تشكيل لجنة يوم القدس وترأسها حيث قامت اللجنة بإقامة الندوة السنوية باسم "يوم القدس" في 2/10 من كل عام. (ذكرى تحرير القدس على يد صلاح الدين الأيوبي 2/10/1187) وأقامت حتى الآن 22 ندوة آخرها في 1-2/10/2011.
تم إعادة تفعيل فرقة القدس للتراث الشعبي بهدف إحياء وتجذير وتطوير التراث الشعبي الفلسطيني، للحفاظ على الهوية الوطنية الفلسطينية وقدمت الفرقة عدة عروض داخل الأردن وخارجه وحققت نجاحاً فائقاً.
شارك في تأسيس جمعية حماية القدس الشريفعام 1996 وعمل أميناً لسرها لدورتين متتاليتين.
شارك في تأسيس جمعية نساء من أجل القدس عام 2004 وبقي مستشاراً لها.
شارك في أعمال لجنة التنسيق للجمعيات والهيئات العاملة من أجل القدس في الأردن .
شارك ممثلاً ل أمانة القدس في عدة مؤتمرات دولية وفي اجتماعات منظمة المدن العربية، ومنظمة العواصم والمدن الإسلامية وغيرها من الاجتماعات.
شارك في عضوية اللجنة العليا المشرفة على النشاطات وفعاليات في احتفالية الأردن "القدس عاصمة الثقافة العربية 2009"
شارك في عدة مؤتمرات محلية وقدم العديد من الأبحاث والمحاضرات في مجالات متعددة.
رئيس الائتلاف المقدسي لدعم مكافحة المخدرات في القدس ــ عمان.
له المؤلفات التالية التي نشرت:

شمسنا لن تغيب صدر في الكويت 1986 وأعيدت طباعته في القدس 2007.

الشمس من النافذة العالية ـ وجوه في رحلة النضال والسجن ـ مؤسسة الأبحاث العربية ـ بيروت 1988.

القدس ـ الحياة الاجتماعية في القرن العشرين

أبحاث ومؤلفات ـ نشرت ولم تطبع في كتب:

بوابة الدموع.

القدس تتهود فما العمل، مع الباحث الأستاذ نواف الزرو.

أضيء شمعة ـ مجموعة مقالات سياسية.

أيام حلوة مرة.

الأوضاع الديموغرافية في القدس.

مقالات عديدة.

فاز بجائزة أفضل كتاب عن الوضع الاجتماعي والسكاني في القدس، ضمن برنامج مسابقات القدس الثقافية التي أقامتها وزارة الثقافة بمناسبة احتفالية الأردن بالقدس عاصمة الثقافة العربية لعام 2009، عن كتابه: "القدس ـ الحياة الاجتماعية في القرن العشرين".[١]
كتب عنه الاديب هشام عودة ما يلي :
الطبيب القادم من صفوف حركة القوميّين العرب ذهب مع بعض رفاقه وأصدقائه لإعلان ولادة جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بعد عدوان حزيران 1967 مباشرة، ليكون الدكتور صبحي غوشة أول رئيس لها، وتكون (النضال) الجبهة الوحيدة بين فصائل منظمة التحرير الفلسطينية التي يتمً تأسيسها في القدس المحتلة




التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقعنا الإلكتروني، الالتزام بالحوار البناء وآداب وقواعد النقاش عند كتابة الردود و التعليقات. وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع... مع كل الإحترام والتقدير إليكم من إدارة موقع منارة الشرق للثقافة والإعلام.