ويفضحني بكايا / شعر : سمر حسين محمد فتون _ اليمن

ويفضحني بكايا / شعر : سمر حسين محمد فتون _ اليمن

ويفضحني بكايا..؟!


غدت نفسي من البلوى شظايا
تزمجرُ من مواجعها الحنايا

يطوف بي الأسى في كل ليلٍ
وقد نثرت جراحي مقلتايا

وقلبي ذاب في الآهات ويلي
ومن عينيَّ تنهمرُ البقايا

أمنِّي النفسَ أن ألقى حبيبي
ولا ألقاهُ ، بعداً للمنايا

أمنِّيها ،ولو لقيا خيالٍ
وأرجعُ بالدموعِ على مُنايا

يعذبني الشقاءُ على حبيبي
أيشقيني ؟ وأسعدُ في شقايا !

أحنُّ إليهِ في ليلي وحيداً
أنوحُ وما يراهُ بهِ سوايا

وأزحفُ والضَّنى يلهو بعودي
ويقعدني ويوثقُ من خُطايا

وأستبقُ الأحاسيسَ اللواتي
تعيقُ عن التخلصِ من أسايا

وأحلمُ بل أطيرُ ولا حبيبٌ
يرفُّ إليهِ في شوقٍ هوايا

ولو أني ظفرتُ بطيفِ خلِّي
لما خاطرتُ يدفعني رجايا

بقايايَ التي في البيتِ تبكي
وكلُّ الكونِ في صدري شظايا

أكتِّمُ بابتساماتي شقائي
فيفضحُ ما أحسُّ بهِ بُكايا

ومن دمعي رويتُ ربيعَ عمري
فلم يثمرْ ، ولم يورقْ صِبايا

تعبتُ من الهوى وأذابَ روحي
وضعتُ فلم أجد يوماً هُدايا

أغرِّدُ بالنشيجِ وفي ضلوعي
فؤادي صارَ للألحانِ نايا

وكنتُ أناغمُ الورقاءَ شدواً
بإحساسي وتسمعني البرايا

ويطربُ كلُّ من سمعوا غنائي
وترقص إن سمعنَ لهُ الصبايا

فأخرستِ الشجونُ حبيسَ صوتي
وأنغامي وما طوتِ النوايا

فعشتُ وفي الصميمِ جحيمُ حبٍّ
حرائقهُ تزمجرُ والبلايا

..سمر حسين محمد فتون - اليمن




التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقعنا الإلكتروني، الالتزام بالحوار البناء وآداب وقواعد النقاش عند كتابة الردود و التعليقات. وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع... مع كل الإحترام والتقدير إليكم من إدارة موقع منارة الشرق للثقافة والإعلام.